منتديات القمر الثقافيه
منتديات القمر الثقافيه ترحب بكم

اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى الضغط على زر التسجيل،أما اذا كنت مسجل فضغط على زرالدخول ،وشكرا لاختيارك منتديات القمر الثقافيه






شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
ابوالطيب

ذكر
عدد المشاركات : 9900
النقاط : 24538
رقم العضويه : 2
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

السيرة الذاتية القصيرة للكاتب الإنجليزي وليم شكسبير

في السبت 13 أكتوبر 2018, 9:55 pm
السيرة الذاتية القصيرة للكاتب الإنجليزي وليم شكسبير



وليم شكسبير الشاعر الإنجليزي والكاتب المسرحي الشهير الذي يعتبر أكبر كاتب في اللغة الإنجليزية، حيث كتب شكسبير 38 مسرحية و 154 سوناتا، ولد وليم شكسبير في ستراتفورد أبون أفون في 23 أبريل 1564، وكان والده وليم رجل أعمال محلي ناجح، وكانت والدته مريم أبنة مالك أرض، ومن المرجح أن أسرته كانت ثرية نسبياً، وقد دفعت تكاليف تعليم وليامز، على الرغم من عدم وجود دليل على أنه التحق بالجامعة .


وفي عام 1582 تزوج وليم شكسبير، البالغ من العمر 18 عامًا، من امرأة مسنة تدعى "آن هاثاواي" وأنجب منها ثلاثة أطفال، سوزانا، هامنت وجولييت، وإبنهما الوحيد هامنت توفي في عمر 11 عاما، وبعد زواجه، كانت المعلومات عن حياة شكسبير غير واضحة، ولكن يبدو أنه قضى معظم وقته في لندن وقام بالكتابة والتمثيل في مسرحياته .


وبفضل بعض الإستثمارات الجيدة في هذا التوقيت، تمكن شكسبير من تأمين خلفية مالية ثابتة، مما ترك الوقت للكتابة وأفضل هذه الإستثمارات كانت شراء بعض العقارات بالقرب من ستراتفورد في عام 1605،والتي سرعان ما تضاعفت قيمتها، وبدا أن شكسبير لا يمانع في التغيب عن عائلته، وعاد إلى الوطن فقط أثناء الصوم الكبير عندما أغلقت جميع المسارح، ويُعتقد أنه خلال عام 1590 كتب غالبية السوناتات الخاصة به، وكان هذا وقت الكتابة الغزيرة وتطورت مسرحياته على قدر كبير من الإهتمام والجدل، وكانت مسرحياته المبكرة عبارة عن أفلام كوميدية بشكل رئيسي .


وفي أوائل القرن السابع عشر، بدأ شكسبير في كتابة مسرحيات من نوع مأساوي، وهذه المسرحيات مثل هاملت، أوثيلو، والملك لير، ولكن غالباً ما كانت تتوقف على بعض الأخطاء الفادحة أو العيوب وتقدم رؤى رائعة في الجوانب المظلمة للطبيعة البشرية، وتعتبر هذه المسرحيات الأخيرة من أفضل الإنجازات لشكسبير .


ويدعي بعض الأكاديميين، المعروفين باسم "أوكسفوردس"، أن شكسبير لم يكتب أي مسرحيات في الواقع، ويؤكدون أن شكسبير كان في الواقع مجرد رجل أعمال ناجح، ومع ذلك، هناك أدلة على أن شكسبير كان يعمل في المسارح، حيث تلقى مجموعة متنوعة من الإنتقادات من بعض الأشخاص مثل بن جونسون وروبرت غرين .


تطور شكسبير الشاعر :

كتب ويليام شكسبير السوناتا رقم 154 في الغالب في 1590، وهذه القصائد القصيرة، تتعامل مع قضايا مثل الحب الضائع، وكان لها نداء دائم بسبب مهارت شكسبير الهائلة مع اللغة والكلمات .


مسرحيات شكسبير :

تمت دراسة مسرحيات شكسبير أكثر من أي كتابات أخرى في اللغة الإنجليزية وترجمت إلى العديد من اللغات، وكانت هذه المسرحيات نادرة وإستطاع شكسبير كتابة مسرحيات يتميز بها في المآسي والكوميديا والتاريخ، وقد جمع بين الترفيه الشعبي ببراعة مع قدرة شعرية غير عادية للتعبير الذي يكاد يكون متجانساً في الجودة .


وخلال حياته، لم يكن شكسبير خالياً من الجدل، لكنه تلقى أيضاً ثناءً كبيراً على مسرحياته التي حظيت بشعبية كبيرة ونجحت تجارياً، وحافظت مسرحياته على نداء دائم عبر التاريخ والعالم، وبعض من أكثر مسرحياته التي نالت شعبية كبيرة هي :

* إثني عشر ليلة
* هنري الخامس
* روميو وجوليت
* ماكبث
* القرية
* الملك لير
* عطيل


موت شكسبير :

توفي شكسبير في عام 1616، وليس من الواضح كيف مات شكسبير، وقد تم طرح العديد من الإقتراحات، فكتب جون وورد، النائب المحلي في كنيسة الثالوث المقدس في ستراتفورد "حيث دفن شكسبير"، في يومياته قائلا : "إن شكسبير، ودرايتون وبن جونسون عقدوا اجتماعاً مرحاً ويبدو أن شكسبير كان يشرب بشدة، وتوفي بسبب الحمى التي أصابته هناك بعد كمية الشراب التي تناولها" .


وتقول أقاويل أخرى، أن في عام 1616، كان هناك تفشي مرض التيفوس "الحمى الجديدة" الذي ربما كان السبب، وبسبب هذا المرض الخطير كان متوسط العمر المتوقع لأي شخص ولد في لندن، إنجلترا في القرن السادس عشر حوالي 35 سنة، وتوفي شكسبير عن عمر يناهز 52 سنة .
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى