منتديات القمر الثقافيه
منتديات القمر الثقافيه ترحب بكم

اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى الضغط على زر التسجيل،أما اذا كنت مسجل فضغط على زرالدخول ،وشكرا لاختيارك منتديات القمر الثقافيه






شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
MURAD
صاحب الموقع
صاحب الموقع
ذكر
عدد المشاركات : 4340
النقاط : 15772
رقم العضويه : 1
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

قصة حياة الاميرة ديانا

في الجمعة 23 فبراير 2018, 1:16 pm
قصة حياة الاميرة ديانا



الاميرة ديانا (1961-1997) كانت اميرة ويلز عندما تزوجت من الامير تشارلز ، وقد توفيت الاميرة ديانا في حادث سيارة عام 1997 ، وتعتبر الاميرة ديانا احد افراد العائلة الملكية البريطانية الاكثر شهرة فى العالم كله .


من هى الاميرة ديانا ؟

ولدت ديانا سبنسر في 1 يوليو 1961، واصبحت الاميرة ديانا سيدة ديانا سبنسر بعد ان ورث والدها لقب إيرل سبنسر في عام 1975 ، تزوجت الاميرة ديانا من وريث العرش البريطاني ، الامير تشارلز ، في 29 يوليو 1981 ، وكان لديهم ابنان ثم انفصلت عنه في عام 1996 ، توفيت الاميرة ديانا في 31 أغسطس 1997 ، متأثرة بجروح اصيبت بها في حادث سيارة في باريس ، وكانت تلقب ديانا بـ "اميرة الشعب" بسبب شعبيتها الواسعة وجهودها الانسانية العالمية .


التنشئة الارستقراطية :

ولدت الاميرة ديانا سبنسر في 1 يوليو 1961 ، بالقرب من ساندرينغهام ، انجلترا ، وكانت ديانا ، اميرة ويلز ، احد اهم اعضاء العائلة الملكية البريطانية ، وكانت ابنة إدوارد جون سبنسر ، وقد انفصل والداها عندما كانت ديانا صغيرة ، وحصل والدها على حق حضانة الاطفال ، بعد تعليمها الاول في المنزل ، درست الاميرة ديانا فى مدرسة ريدليزورث هول ثم مدرسة ويست هيث .

اخذت لقب السيدة ديانا سبنسر بعد ان ورث والدها لقب إيرل سبنسر في عام 1975 ، على الرغم من انها كانت معروفة بخجلها اثناء نموها ، الا انها ابدت اهتماما بالموسيقى والرقص ، وكانت الاميرة ديانا ايضا تحب الاطفال كثيرا ، بعد انضمامها الى المدرسة النهائية في معهد ألبين فيديمانيت في سويسرا ، انتقلت الى لندن ، وبدأت العمل مع الاطفال ، واصبحت مساعد في روضة الشباب في انجلترا .


زواج الاميرة ديانا من الامير تشارلز :

لم تكن الاميرة ديانا غريبة على العائلة المالكة البريطانية ، فكانت تلعب الاميرة ديانا مع الامير اندرو والامير ادوارد عندما كانت طفلة حيث كانت عائلتها تستأجر بارك هاوس ، الذى كانت تملكه الملكة اليزابيث الثانية ، في عام 1977 ، تعرفت على الامير تشارلز ، الذي كان عمره وقتها 13 عاما .

ولان تشارلز كان وريثا للعرش البريطاني ، كانت الاميرة ديانا موضع اهتمام وسائل الاعلام ، حيث كانت الصحافة والجمهور مفتونين بالزوجين، الامير المحب للحديقة والشابة الخجولة المهتمة بالموضة والثقافة الشعبية ، عندما تزوج الزوجان في 29 يوليو 1981 ، تم بث الحفل على شاشات التلفزيون في جميع انحاء العالم ، وكان يطلق على هذا العرس "عرس القرن " .


الحياة الاسرية لـ الاميرة ديانا والطلاق :

في 21 يونيو 1982 ، وضعت الاميرة ديانا اول طفل لهما وهو الامير ويليام آرثر فيليب لويس ، ثم انجبت الاميرة ديانا شقيق له وهو الامير هنري تشارلز ألبرت ديفيد الذى يعرف باسم "الامير هاري" وذلك بعد اكثر من عامين ، في 15 سبتمبر 1984 ، في البداية طغت عليها واجباتها الملكية والاهتمام الاعلامي ، وقالت انها بدأت في متابعة مصالحها الخاصة ، عملت الاميرة ديانا كمؤيد قوي للعديد من الجمعيات الخيرية وعملت على مساعدة المشردين ، والمصابين بفيروس نقص المناعة البشرية والايدز ، والاطفال المحتاجين .

لسوء الحظ ، فان حفل الزفاف الخرافي لـ الاميرة ديانا والامير تشارلز لم يؤدي الى زواج سعيد ، وكانت هناك تقارير عن خيانات من كلا الطرفين ، وعانت الاميرة ديانا من الاكتئاب والشره المرضي ، واعلن رئيس الوزراء البريطاني جون ميجور اعلن في ديسمبر 1992 عن انفصال الزوجين حيث قرأ البيان من العائلة المالكة الى مجلس العموم ، وتم الانتهاء من الطلاق في عام 1996 .


كيف ماتت الاميرة ديانا ؟

حتى بعد الطلاق ، استمرت شعبية الاميرة ديان ، .وكانت قد كرست نفسها لابنائها ولجهود خيرية مثل التوعية بالاخطار الناجمة عن الالغام الارضية المتبقية في انجولا التي مزقتها الحروب ، واستمرت ايضا فى المعاناة من الجوانب السلبية للشهرة ، مما ادى الى جنون الصحف البريطانية عندما بدأت فى مواعدة رجل الاعمال المصري دودي الفايد في عام 1997 .

وخلال زيارتها الى باريس ، تعرضت الاميرة ديانا ودودي الفايد لحادث سيارة بعد محاولتهم الفرار من المصورين فى الصباح الباكر فى 31 اغسطس عام 1997 ، وتوفى الفايد والسائق فى مكان الحادث ، وقد نجت الاميرة ديانا فى البداية من الحادث ، ولكنها توفت متأثرة بجراحها فى مستشفى باريس بعد ساعات قليلة .

اخبار الموت المفاجئ للاميرة ديانا ، شكل صدمة للعالم كله ، ووجهت انتقادات للملكة اليزابيث الثانية ، لعدم ردها الفوري على وفاة الاميرة ديانا ، وفى خطابا متلفزا من قصر باكنجهام في 5 سبتمبر قالت فيه " لا احد يعلم ان ديانا لن تنسى ابدا ، الملايين من الناس الذين لم يلتقوا بها شعروا وكأنهم يعرفونها ، وسوف يتذكرونها " .

في صباح يوم 6 سبتمبر ، بدأ موكب الاميرة ديانا فى التحرك من قصر كنسينجتون ، وكان يوضع تابوتها على عربة السلاح التي كان يقودها ستة خيول لونهم اسود ، وكان الالاف من المشيعين فى الشارع يشاهدون مع الامير وليام الذى كان يبلغ من العمر 15 عاما ، والامير هاري الذى كان يبلغ من العمر 12 عاما .

وقد شاهد مراسم جنازة الاميرة ديانا على شاشات التليفزيون حوالى 2.5 مليون شخص التى اقيمت في دير وستمنستر ، وبعد ذلك ، وضعت جثتها على جزيرة صغيرة في مزرعة عائلتها ، الثورب .


الجدل و إرث الاميرة ديانا :

وبعد التحقيق فى هذا الحادث المميت ، ذكر تقرير صدر فى عام 1999 ان السائق كان على خطأ فى القيادة بسرعة عالية بينما كان تحت تأثير الكحول والمخدرات المضادة للاكتئاب ، وقد تم اسقاط الرسوم ضد العديد من المصورين الذين اتهموا فى البداية بالتسبب فى الحادث .

وعلى الرغم من هذه التقارير ، الا ان شائعات قتل الاميرة ديانا استمرت لسنوات ، واحدى نظريات المؤامرة تقول ان موت الاميرة ديانا كان جزءا من عملية اغتيال رتبتها العائلة المالكة ، على الرغم من عدم وجود ادلة لدعم هذه النظرية .

في عام 2007 ، قبل الذكرى العاشرة لوفاتها ، قام الاميران وليام وهاري بتكريم امهم بحفلة خاصة فى يوم كان من المفترض ان يكون عيد ميلادها ال 46، وذهبت عائدات هذا الحدث الى الجمعيات الخيرية التي كانت تدعمها الاميرة ديانا وابنائها .

كما تذكر الامير ويليام وزوجته كيت ميدلتون الاميرة ديانا عند تسمية طفلتهما ، الاميرة شارلوت اليزابيث ديانا، والتي ولدت في 2 مايو 2015 .

واستمرارا لجهودها الخيرية ، تم تأسيس صندوق ديانا اميرة ويلز التذكاري بعد وفاتها لتوفير الموارد للرعاية والاصلاح واللجوء وغيرها من القضايا ، في عام 2013 ، تم تأسيس الصندوق في المؤسسة الملكية للدوق ودوقة كامبريدج والامير هاري .
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى